Home » Latest News »   Print

جمعية التربية الطبية الدولية تُنظّم المؤتمر الثالث للأبحاث العلمية برعاية الوزير أبو مويس

 

قامت جمعية التربية الطبية الدولية IMET2000-PAL تحت رعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي الفلسطيني العلمي أ. د. محمود أبو مويس بعقد المؤتمر الثالث للأبحاث العلمية عن بعد بواسطة تطبيق ZOOM .

 

وبحضور ما يزيد عن 70 طبيا وممرضا، افتتح الوزير المؤتمر الثالث للأبحاث العلمية بمجال المراجعات السريرية، الذي نظّمته الجمعية وذلك بمشاركة مؤسس جمعية التربية الطبية الدولية أ. د. كولن جرين، والمدير التنفيذي للجمعية د. مالك زبن، وحشد من الباحثين الفلسطينيين في الوطن والخارج، وعدد من طلبة الجامعات الفلسطينية الملتحقين بالتخصصات الطبية المختلفة.

 

ويأتي هذا المؤتمر لتشجيع وتعزيز مشاركة طلبة الجامعات الفلسطينية الملتحقين بالتخصصات الطبية المختلفة؛ في البحث العلمي، بما يسهم في تطوير القطاع الصحي الفلسطيني، بحيث تعتبر هذه الأبحاث والمراجعات السريرية خاصةً؛ التغذية الراجعة لتقييم مُخرجات القطاع الصحي الفلسطيني ومقارنتها بما يتم العمل عليه في القطاعات الصحية العالمية.

 

وفي هذا السياق، قال أبو مويس "إننا نعكف على تشجيع كافة الجهود التي تصب في مجال إنجاح مشاريع البحث الطبي في فلسطين، وإنني أتوجه إليكم الإخوة والباحثين بجزيل الشكر وعظيم الامتنان لإصراركم على استمرار مسيرة البحث العلمي بالرغم من الجائحة، كما أتوجه بالتحية لأسرة جمعية التربية الطبية الدولية لما بذلوه ويبذلونه من جهود لدعم المشاريع البحثية الطبية السريرية في فلسطين".

 

وتابع أبو مويس: "كم أنا سعيد برؤية العديد من طلابنا أطباء وممرضي المستقبل يشاركون في هذا المؤتمر، وكم سُررت عندما اطلعت على عدد من الأبحاث المُقدّمة فيه، وإننا إذ نرعى هذا المؤتمر فإننا نشد على أيديكم بأن تستمروا بهذا العطاء".

 

من جانبه، رحّب د. كولن جرين جمعية بالحضور، متمنياً الخروج بتوصيات مثمرة، لافتاً إلى أن الشعب الفلسطيني يملك العديد من الطاقات والامتيازات التي تتيح له تعزيز المشاركة في البحث العلمي، وذلك بالرغم من محدودية الإمكانيات المادية.

 

من جهته، قال زبن، إن هذا المؤتمر يشكل نقطة انطلاق نحو تشجيع طلبة التخصصات الطبية للمشاركة بشكل أكبر في الأبحاث العلمية، خاصةً في المراجعات السريرية، وتخلل المؤتمر العديد من العروض والأبحاث ابتدأ ب عروض لمحاضرات من نخبة البحث العلمي الفلسطيني في الوطن وخارجة ثم تخلل المؤتمر عرض ومناقشة أبحاث مجموعة من الأطباء والممرضين من مختلف الخلفيات الطبية تبعه عرض فيديوهات لملخصات أبحاث أخرى.  

 

وفي الختام ثمن الدكتور زبن الجهود الحثيثة لكل من المحاضرين والباحثين في إنجاح هذا المؤتمر واوعز ضرورة عقد مثل هذه المؤتمرات في مختلف المجالات للارتقاء بالتعليم والصحة في ارض وطننا الحبيب.