Home » Latest News »  

قامت جمعية التربية الطبية الدولية بدعم الصحة النفسية للاطفال من خلال المساهمه بتجهيزغرفة المصادر الثانية في مدرسة ابوديس الاساسية المختلطة

تماشيا مع رؤيا جمعية التربية الطبية الدولية  IMET2000-PAL و دورها باستغلال كافة الوسائل القائمة على دعم الصحة النفسية خاصة للاطفال الذين يعانون من صعوبات في التعلم بكافة اشكالها، و من منطلق توفير الحقوق التعليمية الاساسية في فلسطين، قامت الجمعية اليوم الثلاثاء وبتعاون مع وزارة التربية والتعليم العالي وجمعية روان لتنمية الطفل بدعم مدرسة ابوديس الاساسية المختلطة بكافة الاحتياجات المادية من طاولات و خزائن و اجهزة حاسوب و كراسي و قرطاسية وطابعات وبعض الأثاث وألالعاب التربوية التعليمية وغيرها من الادوات اللازمة لتوفير بيئة تعليمية مناسبة لجميع الاطفال.

و تعرف غرف المصادر بدورها الكبير بتقديم الخدمات التربوية للأطفال خاصة الذين يعانون من واحد او اكثر من الاضطرابات الإدراكية او المعرفية او كليهما مما يساهم بشكل مباشر بزيادة قدرة الطفل على التركيز و التحصيل الاكاديمي، و يتم ذلك من خلال اتباع خطة تعليمية تربوية ممنهجة قائمة على اشراك الطفل بالنشاطات الفردية و الجماعية  المناسبة من قبل استاذ مختص.

 

وشكر كل من مشرف التربية الخاصة في مديرية التربية والتعليم -ضواحي القدس الأستاذ باسم رمان و ادارة مدرسة ابوديس الاساسية جمعية التربية الطبية الدولية على سعيها الدائم بتطوير كل من المجال التعليمي والنفسي للاطفال من خلال توفير الفرص التعليمية المتكافئة اللازمة لهم.

وأوضح الدكتور مالك زبن المدير التنفيذي لجمعية التربية الطبية الدولية نية الجمعية استكمال دعمها للمناحي التي تعنى بالصحة النفسية للاطفال في فلسطين  خاصة في ظل التهميش و الضغوطات النفسية  الكبيرة التي تعاني منه هذه الفئة من المجتمع.