Home » Latest News »  

الشفاء يبدأ بلوحة.. أطفال يقاومون السرطان بالفن

الإبداع كلمة السر في مقاومة آثار مرض سرطان الأطفال، ليست مقولة ولكنه واقع، حيث تمكنت جمعية التربية الطبية بالتعاون مع مستشفى النجاح الجامعي بتنفيذ 3 جلسات علاج بالفن للأطفال المصابين بالسرطان مع الاخصائية العلاجية هديل علاونة.

تم عقد الجلسة الأولى في الرابع من شهر آيار الحالي والجلسة الثانية كانت في الخامس عشر من نفس الشهر، تخلل الورشات تمارين إحماء وتفريغ نفسي لاستكشاف المدلولات النفسية من خوف وقلق للأطفال وتمرين تلوين بأسلوب الكشط لتمرين أصابع اليد. نٌفذت الجلسة الثالثة في الثامن والعشرون من الشهر الحالي حيث عبر فيها الأطفال عن مكنوناتهم النفسية عن طريق الرسم بالألوان المائية وكسر الحواجز فيما بينهم.

حضر الجلسات الثلاث أربعة عشر طفلاً من الأطفال المقيمين في مستشفى النجاح الجامعي ويهدف هذا المشروع الى تعزيز الصحة العقلية والنفسية عند الطفل حيث تبين ان نوعية الحياة لديه تتحسن من وراء هذا العلاج و صحته تتقدم  نحو الافضل  لان كلما  كانت نفسيته  معافه  كلما  يمر العلاج الطبي بطريقة اسهل  ويستطيع ان  يشفى تدريجيا  مع الوقت  لان العلاج النفسي عن طريق الفن وسيلة تجعل المريض يعبر عن مشاعره  بطريقة امنة  و فيها نوع من  الخصوصية.