Home » Latest News »  

جمعية التربية الطبية الدولية- البريطانية تبحث دعم مشاريع التعليم الصحي الفلسطيني

نظمت جمعية التربية الطبية الدولية IMET2000، مساء الجمعة، عشاء خيرياً في مجلس اللوردات البريطاني في المملكة المتحدة، لدعم نشاطات وبرامج الجمعية الطبية في فلسطين، حيث كان العشاء تحت رعاية البارون جيني تونج عضو مجلس اللوردات البريطاني الأسبق والتي بدورها تحدثت عن أهمية النشاطات والبرامج الطبية التي تقوم بها IMET2000 وعبرت عن دعمها ومساندتها لقضية الشعب الفلسطيني.

تلاها كلمة للبروفسور كولن جرين مؤسس IMET2000 حيث وضح أهمية دعم البرامج والمشاريع التي تقوم بها جمعية التربية الطبية لما لها من تأثير إيجابي على الوضع الصحي والتعليمي الطبي في فلسطين.

وتشرفت IMET2000 بحضور نقيب الأطباء الفلسطينيين الدكتور نظام نجيب حيث القى كلمة أكد فيها على أهمية تطوير البرامج الصحية في فلسطين والحاجة الى اعداد اكبر من الكفاءات الفلسطينية المختصة بالتدريب على المدى البعيد، وشكر نقيب الأطباء البارون تونج على مواقفها تجاه الشعب الفلسطيني واهتمامها بالتعليم الطبي، وايضاً شكر الدكتور نظام الدكتور مالك زبن المدير التنفيذي لـ IMET2000 على جهوده التي يبذلها لإنجاح البرامج والمشاريع في شتى المجالات الطبية.

بدوره استعرض الدكتور الزبن وطلب الدعم لأهم المشاريع والبرامج التي تقوم بها الجمعية في الوقت الحالي وخصوصاً في جراحة المخ والاعصاب والتأهيل والعلاج الطبيعي للأمراض العصبية بالإضافة الى انشاء المركز التدريبي الأول لتدريب الأطباء على التعامل مع الإصابات الخطيرة (ATLS) وبرنامج الصحة النفسية مع جمعية روان وكذلك برنامج تدريب الطب النفسي للأطفال في الأردن.

وفي ختام الحفل شكر الدكتور مالك زبن والبرفسور كولن غرين المتبرعين والحاضرين على تعاونهم وجهدهم وعطائهم المتميز وتجاوبهم مع انشطتنا وبرامجنا الطبية في فلسطين.

صورة من حفلة العشاء الخيري